الشماخ لا يبخل علي بالنصائح وسعدت بقدومه إلى إنجلترا

بات عادل تاعرابت من بين أبرز لاعبي بطولة قسم الظل الإنجليزي مع ناديه كوينز بارك رانجيرز بفضل الأهداف التي سجل وكذا المستوى الذي ظهر به، ويكفي ذكر أنه يحمل شارة العمادة رغم حداثة سنه لمعرفة المكانة التي يحتل، الكل في إنجلترا يتنبأ لهذا اللاعب بمستقبل زاهر، لذلك كانت لجريدة «دايلي ميرور» الإنجليزية هذه الدردشة معه والتي تحدث فيها عن طموحاته وكذا رغبته في أن يلعب يوما إلى جانب صديقه مروان الشماخ.
أي علاقة تربطك بمروان الشماخ؟
«ألتقي به كل يوم، حيث تربطنا علاقة صداقة، وهذا أعتقده شيء عادي لأننا لاعبان مغربيان يحملان نفس الجنسية ويمارسان بالبطولة الإنجليزية، لذلك نحن قريبان من بعضنا البعض».

ما هو تعليقك حول المستوى الجيد الذي يقدمه مروان الشماخ مع أرسنال؟
«إنه يبصم على مستوى جيد مع فريقه اللندني، باعتقادي أنه أصاب الاختيار بانتقاله للعب في البطولة الإنجليزية وبنادي أرسنال، لقد أتى من البطولة الفرنسية ومدربه أرسين فينغر يتحدث اللغة الفرنسية كما أن ثمانية إلى تسعة لاعبين يتحدثون أيضا نفس اللغة، لذلك لم يشعر بأي تغير ولم يكن انتقاله أو تأقلمه مع الأجواء الجديدة بالصعب قياسا بالمعطيات التي ذكرت». 

بخلاف ذلك فإن الأمور لم تكن سهلة بعد انتقالك إلى توتنهام الإنجليزي؟
«بالنسبة لي كان الانتقال إلى توتنهام مختلف بحكم أني وقتها كنت أبلغ من العمر 17 سنة لذلك لم يكن الأمر سهلا، أن تتأقلم مع أجواء جديدة وأسلوب كروي ولغة أيضا جديدة أعتقد أنه من الصعب التأقلم مع هذه الأمور بسرعة خاصة وكما أكدت أن سني كان صغيرا».

ربما تواجد مروان الشماخ بإنجلترا خطوة إيجابية بالنسبة لك؟
«طبعا، إنه يساعدني ويقدم لي الكثير من النصائح، يثق أيضا في إمكانياتي وينتظر مني أن ألعب يوما في البطولة الإنجليزية».

أكيد أنه الحلم الذي يراودك حاليا؟
«لا أدري إن كنت سألعب مع فريقي الحالي كوينز بارك رانجيرز في البطولة الإنجليزية القسم الأول، إذا لم يتحقق ذلك فإني أتمنى يوما أن يتحقق ذلك مع فريق آخر، كوينز بارك رانجيرز منحني فرصة اللعب والمنافسة لذلك أتمنى أن أقوده إلى الدرجة الممتاز، إنه هدفي هذا الموسم».
عن دايلي ميرور: عبداللطيف أبجاو

المصدر: جريدة المنتخب
يتم التشغيل بواسطة Blogger.