مورينيو

اكد جوزيه مورينيو مساء اليوم في مؤتمر صحفي على انه يعتبر نفسه من كبار المدربين الذين مروا في تاريخ كرة القدم، كما أشار إلى أنه ينوي الاعتزال وترك عالم كرة القدم نهائياً بعد عشرين سنة من الآن.
ففي حديثه لمجلة تابعة لـ "Europa Press" أكد أنه : [ من الصعب أن تتكلم عن نفسك، لأن الناس قد يظنوك متفاخراً، لكن يمكنني أن أعتبر نفسي، نسبة لما حققته، مدرباً كبيراً ] وأضاف [ التدريب خارج بلدي أمر أكثر سهولة، لأنني تعلمت كيف أتأقلم مع عادات وتقاليد الناس كما اكتسبت أشياءً كثيرة متعلقة بالفكر الكروي ] ..
 
وعن مسيرته الحافلة بالألقاب، قال مدرب الإنتر الساب الآخرين فرحين وأحب أن أساعدهم على ذلك" 
وعن سبب تعلقه الكبير بكرة القدم، قال السبيشل وان " سبب حبي للتدريب هو الخطر الذي تجتازه خلال ساعتي المباراة، فبعد تلك الساعتين إما أن تكون بطلاً أو تكون عدواً للجمهور. عندما يمر 15 يوماً دون أن أخوض مباراة أحس بأن شيئاً ينقصني. كرة القدم شيء ساحر، الناس أحبوها حتى أصبحت ظاهرة اجتماعية"

واختتم حديثه مؤكداً أنه سيتوقف عن التدريب عن عمر ينهاز 70 سنة" سأضع حداً لمسيرتي بعد عشرين سنة من الآن، أفكر في الاعتزال عن عمر يتراوح بين 65 و70 سنة، وأتمنى أن أكون فخوراً بمسيرتي حينها، الكرة ستشكل جزءاً من حياتي حتى أعتزل وحينها لن أكون من بين الناس الذين لا يعيشون براحة لأنهم لا يعلقون أو ينتقدون الكرة" ق " الألقاب تعتبر حافزاً أكبر بالنسبة لي. الفوز بألقاب عديدة يعتبر فخراً، وأنا الآن أكثر نضجاً وأقل أنانية، و أفضل رؤية ..
يتم التشغيل بواسطة Blogger.