تأهل الغرافة الى نهائي كأس امير دولة قطر وذلك بعدما افلت من فخ الخريطيات عندما تغلب عليه بالركلات الترجيحية بعدما انتهى الوقت الاصلي والاضافي (1-1) في ملعب جاسم بن حمد بنادي السد ضمن الدور النصف النهائي.
وبدأ الشوط الاول والمباراة بأفضلية للغرافة ولكن في الدقيقة (18)  نجح الغرافة في التقدم بالمباراة عن طريق اللاعب عثمان العساس  ركلة جزاء احتسبها الحكم إثر لمسة يد على الإيفواري فيفيان كوا آسي مدافع الخريطيات، وسددها العساس أرضية على يمين الحارس خليفة أبو بكر الذي ارتمى في الزاوية الأخرى وانتهى الشوط الاول بهذه النتيجة 1-0 للغرافة.
وفي الشوط الثاني بدأت مجريات اللقاء على غير المتوقع وذلك عندما استطاع الخريطيات ان يعادل النتيجة من ركلة جزاء احتسبها الحكم السلوفيني دامير سكومينا بعد تعرض أحمد علي للعرقلة، وأيضاً نفذها بنجاح قائد الفريق نبيل أنور بعد أن سدد الكرة بقوة في الزاوية العليا على يسار قاسم برهان في الدقيقة (48) من الشوط الثاني/في اللحظات الأخيرة أجرى المدربان تغييرين آخرين في صفوف فريقهما،  فلعب في الغرافة محسن اليزيدي كبديل للمهاجم الإيراني فرهاد مجيدي الذي لم يقدم شيئاً يذكر طوال المباراة، كما لعب فواز أمان في صفوف الخريطيات بدلاً من سليمان طرار وقد انتهى الوقت الاصلي بالتعادل 1-1 وألجئ الفريقين الى الركلات الترجيحية لتحسم اللقاء.
وكانت مجريات الركلات الترجيحية كألاتي:
بدأ الخريطيات بالتسديد وأهدر قائده نبيل أنور ركلة الجزاء الأولى بعد أن تصدى لها الحارس قاسم برهان، ثم ضاعت الثانية من المهاجم النيجيري أونيكاشي أوكونكو الذي سددها خارج المرمى.
ثم سجل للخريطيات محمود سعد والبحريني جيسي جون ومحمد سلّام.
على الجانب الآخر سجل للغرافة كل من دييغو تارديللي  وزي روبرتو ولورنس كواي وفهيد الشمري، وأهدر قائده عثمان العساس ركلة الجزاء الثالثة بعد أن سددها خارج المرمى.

وينتظر الغرافة منافسه في النهائي غدا بلقاء السد والجيش في النصف النهائي الثاني.
ويذكر أن الغرافة هو النادي الوحيد الذي فاز بكأس سمو الأمير أربع مرات متتالية كانت أعوام 1995 و1996 و1997 و1998.
















يتم التشغيل بواسطة Blogger.