استكمل فريق اي اس ميلان الايطالي سلسلة النتائج السيئة في الكالتشيو الايطالي هذا العام بالتعادل امام فريق تورينو علي ملعب سان سيرو بهدف لمثله
وقد افتتح الضيوف التهديف عن طريق اللاعب شيرو ايموبيلي في الدقيقة السابعة عشر وظل فريق ميلان بقيادة الهولندي كلارنس سيدروف البحث عن التعديل وهو ما حصل عليه عن طريق لاعبه المنضم حديثا من فالنسيا عادل رامي في الدقيقة 49 من الشوط الثاني
وبعد اللقاء اعرب مدرب الفريق عن انه يحاول استدراك الامور في البيت الميلاني للخروج من الكبوة الحالية والمحاولة علي الاقل المنافسة علي مركز مؤهل لدوري ابطال اوروبا العام المقبل
جدير بالذكر ان الفريقين تعادلا في مباراة الذهاب بهدفين لمثليهما علي ملعب تورينو وبهذا التعادل ارتفع رصيد الميلان الي النقطة 29 في المركز العاشر بينما ارتفع رصيد تورينو الي النقطة 33 في المركز السابع 
يتم التشغيل بواسطة Blogger.