يسير المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الى الفوز بالكرة الذهبية التي تمنح لافضل لاعب لسنة 2014، وذلك في الحفل الذي يسقام غدا للاعلان عن الفائز بهذه الجائزة التي تقدمها مجلة فرانس فوتبول والاتحاد الدولي في مدينة زيوريخ السويسيرية، حيث ستكون الجائزة محصورة بين الثلاثي كريستيانو رونالو وليونيل ميسي بالاضافة الى الحارس الألماني مانويل نوير.

النجم البرتغالي رونالدو الذي توج بالجائزة العام الماضي يكون الاقرب اليها هذا العام خاصة بعدما قاد فريقه ريال مدريد الى التتويج بلقب دوري الأبطال التي تعد العاشرة لفريقه حيث ساهم بشكل واضح في تحقيق البطولة بتسجيله 17 هدفا وهو رقم قياسي بالاضافة الى احراز كأس ملك اسبانيا و كأس العالم للاندية البطلة، غير ان انجازاته لم تكتمل بعد اخفاق منتخب بلاده في مونديال البرازيل وخروجهم من الدور الأول.

منافس رونالدو الأول هو ليونيل ميسي الذي ساهم في قيادة منتخب بلاده الأرجنتين إلى نهائي مونديال البرازيل لتذهب بطولة العالم لزملاء مانويل نوير المنافس الثالث على جائزة الكرة الذهبية، كما ام ميسي تمكن من تسجيل 58 من اصل 66 مباراة خاضها مع فريقه برشلونة ومنتخب بلاده دون تحقيق أي بطولة، لكنه تمكن من تحطيم الرقم القياسي لللاعب راوول في عدد الأهداف المسجلة في دوري أبطال أوروبا والذي كان 71 هدف حيث وصل ليونيل ميسي الى الهدف 74 في البطولة، بالاضافة الى تحطيم الرقم القياسي لأفضل هداف في تاريخ الدوري الإسباني الذي كان بحوزة زارا بـ 251 هدف.
يتم التشغيل بواسطة Blogger.